“جوجل” وغيرها يعلنون عن “تحالف من أجل إنترنت بأسعار معقولة”

mesh3ady.com-alliance_for_affordable_internet-598x337

أعلنت شركة “جوجل”، الإثنين، بالاشتراك مع منظمات حكومية بريطانية وأميركية، عن تحالف جديد أطلقوا عليه اسم “تحالف من أجل إنترنت بأسعار معقولة” (Alliance for Affordable Internet).
وتعتبر شركة “جوجل” الأمريكية أحد مؤسسي التحالف الأربعة، إلى جانب الوكالة الأميركية والإدارة البريطانية للتنمية الدولية، وشبكة “أوميديار” (Omidyar)، وهي مؤسسة خيرية يديرها مؤسس موقع “إي باي” (eBay)، “بيير أوميديار” وزوجته “بام”.
ويتضمن تحالف (A4AI) أيضًا كلًا من شبكة التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، و شركات تقنية مثل، “مايكروسوفت”، و “ياهو”، و “إنتل”، و “سيسكو”، و “إلكاتل-لوسنت” (Alcatel-Lucent)، و “إريكسون”، و غيرهم.
وتهدف المجموعة لتوجيه الدول نحو تغيير السياسات والقوانين التي تعزز قدرتها على نحو أفضل في إتاحة الوصول إلى الإنترنت السلكي واللاسلكي، على حد وسواء.
وبدوره قال “جينفر هارون”، المدير التنفيذي لبرنامج الوصول للإنترنت لدى “جوجل”، إن تحالف (A4AI) جاء بهدف محدد وهو تحقق ما تصبو إليه هيئة الإنترنت عريض النطاق التابعة للأمم المتحدة في إتاحة الإنترنت بسعر أقل من 5% من الدخل الشهري عالميًا.
وقال اتحاد الاتصالات الدولية التابع للأمم المتحدة إن اتصال الإنترنت الثابت في الاقتصادات النامية يكلف حوالي 6 مرات، أو ما يساوي حوالي 30 بالمائة من الدخل الشهري.
وذكر هارون أن المنظمة تخطط للتواصل بهذا الشأن مع 10 دول بحلول عام 2015، وذلك من خلال تقديم المشورة بشأن الممارسات التنظيمية الجيدة لمسائل مثل إدارة الطيف اللاسلكي، والترخيص لمشغلي الشبكات، وتجنب ضرائب الاستيراد الباهظة على معدات الاتصالات السلكية واللاسلكية.
ويرى المراقبون أن إتاحة إمكانية الوصول إلى الإنترنت قد يؤثر إيجابيًا على حياة الناس الاقتصادية والاجتماعية، وقد يصل الأمر إلى تغيير أنظمة الحكم كما حصل في دول “الربيع العربي”، وبالإضافة إلى ذلك، يعني ذلك للشركات التقنية أن يُمكن اقتصادات الدول الفقيرة من النمو.
يُشار إلى لدى “جوجل” باع طويل في إتاحة الوصول للإنترنت، فقد اشتركا في العديد من البرامج الدولية التي تهدف إلى إتاحة الإنترنت لجميع سكان الأرض.
المصدر : البوابة العربية للاخبار التقنية

Advertisements

بعد 15 عامًا على الإنطلاقة … “جوجل” بالأرقام

mesh3ady.com-google15bday

احتفلت شركة “جوجل” الجمعة بالذكرى السنوية الخامسة عشرة على إنطلاقتها، وبهذه المناسبة كشفت الشركة عن تحديث لمحرك البحث التابع لها (Google.com) بمميزات وصفتها بأنها “أكثر ذكاءً”.
يُشار إلى أن موعد إنطلاق “جوجل” ليس واضحًا على وجه الدقة، نظرًا لاختلاف تواريخ احتفال الشركة بميلادها، ولكن تقنيًا قامت “جوجل” بتسجيل النطاق الرسمي لها (Google.com) في 15 سبتمبر/أيلول 1997 ثم تقدم بطلب إدراجها كشركة في 4 سبتمبر/أيلول 1998.

وبدوره قام موقع “ماشابل” (Mashable) التقني، بمناسبة الذكرى السنوية الـ 15 لـ “جوجل”، بعرض أهم 15 احصاءً للشركة، يظهر كيف نمت هذه الشركة خلال سنيها الـ 15 الماضية:
1-  قامت “جوجل” بفهرسة 26 مليون صفحة ويب عند إنطلاقها في 1998. الآن، الشركة تفهرس 60 ترليون صحفة.
2- أجابت “جوجل” على 10,000 استعلام بحثي يوميًا عند إنطلاقها في 1998. الآن، الشركة تعالج أكثر من 100 مليار عملية بحث شهريًا.
3- استأجرت “جوجل” أول موظف في سبتمبر/أيلول 1998 وأصبح لديها 1,907 موظف بحلول 31 مارس/آذار 2004. بنهاية الربع الثالث من 2013 سيصبح لدى الشركة 44,777 موظف.
4- نشرت “جوجل” أول شعار (Doodle) في 1998 وهو يُظهٍر مؤسسي الشركة “لاري بيج” و “سيرجي برين”. الآن، لدى الشركة أكثر من 1,000 شعار.
5- أعلنت “جوجل” عن أول استحواذ لها في 2001، حيث اشترت خدمة المناقشات الخاصة بموقع (Deja.com). الآن، أعلنت الشركة حتى تاريخ اليوم عن أكثر من 100 استحواذ.
6- أجرت “جوجل” اكتتابًا عامًا ابتدائيًا لأسهمها في 19 أغسطس/آب 2004، وكان سعر السهم الواحد 85 دولار أمريكي. الآن، وصل سعر السهم صباح أمس الجمعة إلى 874 دولار (10 أضعاف).
7- كانت القيمة السوقية لـ “جوجل” يوم تحولها إلى شركة عامة 23 مليار دولار. الآن، وصلت القيمة السوقية للشركة إلى 290 مليار دولار.
8- تحدثت “جوجل” عن إيرادات بقيمة 961.9 مليون دولار في عام 2003. الآن، وصلت إيرادات الشركة العام الماضي 2012 إلى 50 مليار دولار سنويًا.
9- افتتح “بيج و برين” حسابًا مصرفيًا لـ “جوجل” في سبتمبر/أيلول 1998 كان يحتوي على شيك بقيمة 100,000 دولار حصلوا عليه من المؤسس الشريك لشركة “سن” (Sun). الآن، لدى كل من “بيج وبرين” ثروة بـ 23 مليار دولار.
10- استحوذت “جوجل” على نظام “أندرويد” في 2005. الآن، تجاوز عدد الأجهزة التي تم تفعيل النظام عليها حاجز المليار، كما وصل عدد مرات تنزيل تطبيقات “أندرويد” إلى أكثر من 50 مليار.
11- أطلقت “جوجل” خدمة التجول الافتراضي (Street View) في 2007. الآن، قامت الشركة بمسح أكثر من 6 مليون ميل على طول شوارع 3,000 مدينة في 52 بلدًا حول العالم.
12- أطلقت “جوجل” شبكتها الاجتماعية “جوجل بلس” قبل عامين. الآن، أعلنت الشركة عن وصول عدد أعضاء الشبكة، بحلول نهاية العام الماضي 2012، إلى 500 مليون، 135 منهم يعتبرون مستخدمين نشطين.
13- أطلقت “جوجل” متصفح الويب “كروم” في عام 2008. بعد أربعة أعوام تجاوز المتصفح أكثر متصفحات الويب استخدامًا وهو متصفح “إنترنت إكسبلورر” من “مايكروسوفت”، وتجاوز عدد مستخدميه الـ 750 مليون.
14- استحوذت “جوجل” على 38% من إيرادات الإعلانات على الأجهزة المحمولة في عام 2011، بحسب شركة (eMarketer). الآن، تتوقع الشركة لعام 2013 أن تتجاوز النسبة 53% من إيرادات الأجهزة المحمولة على الصعيد العالمي، أو ما يقارب 8.8 مليار دولار.
15- استحوذت “جوجل” على موقع مشاركة الفيديو “يوتيوب” في عام 2006، وكان عدد الزوار الفريدين شهريًا حوالي 20 مليون. الآن، يشهد الموقع أكثر من مليار زائر فريد شهريًا، ويحوي أكثر من 6 مليارات ساعة من الفيديوـ تحتاج إلى 684,462 سنة لمشاهدتها.
المصدر : البوابة العربية للاخبار التقنية

جوجل تحدث محرك البحث خاصتها بمميزات أكثر ذكاءً

mesh3ady.com-google-search3
كشفت “جوجل” عن تحديث لمحرك البحث خاصتها بمميزات وصفتها بأنها “أكثر ذكاءً”، وذلك على هامش احتفال الشركة الأمريكية بعيدها الخامس عشر.

وأوضحت الشركة الامريكية أنها وسعت المميزات الموجودة في الرسم البياني المعرفي Knowledge Graph الخاص بمحرك البحث “جوجل”، ليتمكن المحرك من الإجابة على المزيد من الأسئلة المعقدة.

وأصبح محرك البحث قادر على الإجابة عن أسئلة مثل “أخبرني عن فنانين الحركة الانطباعية؟”، وأوضحت “جوجل”، عبر مدونتها، أن المحرك حينها سيقدم نتائج لمجموعة من الفنانين المنتمين للحركة الفنية وأشهر أعمالهم إلى جانب معلومات عن الانطباعية، معتمداً على ميزة المرشحات التي تقدم أفضل نتائج لما يبحث عنه المستخدم.

وأضافت الشركة الأمريكية أنها أضافة ميزة المقارنات إلى الرسم البياني المعرفي في محرك البحث خاصتها، لتتيح للمستخدم سؤال “جوجل” أسئلة مثل “قارن الزبدة مع زيت الزيتون” ليقدم المحرك نتائج حول مقارنة كمية الدهون المشبعة في الزبدة مقارنة مع زيت الزيتون، كما يستطيع المستخدم المقارنة في مواضيع مختلفة مثل المقارنة بين الحيوانات أو بين الكواكب أو النجوم.

هذا، وأعلنت “جوجل” عن نيتها تحديث تطبيق البحث خاصتها المخصص لجهازي “آيفون” و”آيباد” خلال الأسابيع القلية المقبلة لدعم ميزة جديدة معتمدة على الأوامر الصوتية.

وسيستطيع مستخدمو أجهزة “آبل” الذكية فور تثبيت التحديث القادم لتطبيق بحث “جوجل” توجيه أوامر للتطبيق لتنبيهم في مواعيد أو أماكن محددة، وأشارت الشركة إلى مثال يستطيع المستخدم فيه الطلب من التطبيق تذكيره بشراء زيت زيتون عندما يكون متواجد في متجر ما ليقوم التطبيق بتنبيه المستخدم فور الذهاب إلى المتجر المذكور.

وفي المقابل، أشارت الشركة الأمريكية إلى تحسين تصميم صفحة نتائج البحث على الهواتف الذكية والحواسب اللوحية، حيث أعادت الشركة تعديل التصميم للفصل بين النتائج والإعلانات وكذلك جعل صفحة نتائج البحث أكثر تجاوباً مع لمسات المستخدم.

الجدير بالذكر أن تلك التحديثات لمحرك بحث “جوجل” تعد الأبرز منذ اعتماد الشركة على تقنية الرسم البياني المعرفي في محرك البحث خاصتها في 2012، ووعدت الشركة أن تستمر في عمليات التطوير بطريقة توفر على المستخدمين أكثر فأكثر عناء البحث عما يريدونه.
المصدر : البوابة العربية للاخبار التقنية

يوتيوب يتيح قريبًا مشاهدة الفيديو دون اتصال بالإنترنت على الأجهزة المحمولة‎

mesh3ady.com_youtube

أعلنت شركة “جوجل” الثلاثاء عن أن خدمة مشاركة الفيديو التابعة لها “يوتيوب” ستبدأ اعتبارًا من نوفمبر/تشرين الثاني القادم بالسماح لمستخدمي تطبيق الخدمة الخاص بالأجهزة المحمولة بمشاهدة الفيديو دون الحاجة للاتصال بالإنترنت.

وقال فريق العمل في “يوتيوب” مخاطبًا أصحاب القنوات، (YouTube Creators)، إنه يسعى دائمًا إلى جلب المزيد من المشاهدات لمحتواهم، لذا وكجزء من هذه الجهود، ستقوم الخدمة بإضافة ميزة جديدة لتطبيق “يوتيوب” على الأجهزة المحمولة، سيكون من شأنها مساعدة أصحاب القنوات على الوصول إلى جمهورهم، حتى وإن كانوا غير متصلين بالإنترنت.

وستسمح الميزة المرتقبة للمستخدمين بإضافة مقاطع الفيديو إلى أجهزتهم لمشاهدتها لـ “فترة قصيرة” لاحقًا عند انقطاع الاتصال بالإنترنت، وعن طول هذه الفترة، ألمح فريق “يوتيوب” إلى أن هذه الفترة تمتد  على طول رحلة الذهاب إلى العمل التي يحتاجها المستخدم يوميًا.

يُذكر أن هذه الميزة ستكون ضمن التحديثات التي ستطلقها الشركة لتطبيق “يوتيوب” خلال شهر نوفمبر/تشرين الثاني القادم، كما أنه من غير الواضح ما إذا كانت هذه الميزة ستطبق على جميع مقاطع الفيديو أو أن أصحاب القنوات هم من سيحدد أي المقاطع التي ستدعمها.

المصدر : البوابة العربية للاخبار التقنية

تقرير جديد بعنوان “من يكتب نظام لينوكس؟”

linux_foundation_061707432276_640x360-598x337

أصدرت “مؤسسة لينوكس”، وهي المؤسسة غير الربحية المسؤولة عن إدارة تطوير نظام “لينوكس” مفتوح المصدر، تقريرًا حمل عنوان (من يكتب لينوكس)، أوردت فيه قائمة تتضمن أبرز الشركات المساهمة في تطوير نواة نظام لينوكس الذي يسيطر بشكل كبير على أسواق مخدّمات الويب والخدمات السحابية والهواتف الذكية.

وغطّى التقرير حوالي 92 ألف تغيير على لينوكس ساهم فيه 3,738 مطور منذ النسخة رقم 3.3 التي تم إصدارها في مارس/آذار 2012.

وجاء في الترتيب الأول من حيث الشركات، شركة “ريد هات” الأمريكية المطوّرة للتوزيعة الشهيرة التي تحمل نفس الاسم، تلتها شركات “إنتل” و “تيكساس إنسترومنتس” و “لينارو” وهي شركات تعمل في سوق المعالجات، ومن ثم “سوزي” صاحبة نسخة لينوكس التي تحمل نفس الاسم وبعدها “آي بي إم”.

وكان من الملفت دخول شركتي “سامسونج” و”جوجل” إلى قائمة الشركات العشرة الأوائل من حيث المساهمة في تطوير “لينوكس” حيث جاءتا في الترتيبين التاسع والعاشر ضمن القائمة. وتعود المساهمة الكبيرة للشركتين في تطوير “لينوكس” لكونه يمثل قطاعًا هامًا من عمل الشركتين، حيث تتربع سامسونج على عرش سوق الهواتف الذكية بفضل هواتفها العاملة بنظام أندرويد الذي تقوم جوجل بتطويره والذي يعتمد على نواة لينوكس. كما تستخدم جوجل نظام لينوكس بشكل أساسي ضمن البنية التحتية لخدماتها المختلفة.

وأوضح التقرير الذي صدر تزامنًا مع انطلاق مؤتمر LinuxCon في نيو أورلينز في الولايات المتحدة بأن سرعة تطوير لينوكس قد ازدادت بشكل عام، حيث يقوم المجتمع المشرف على تطوير النظام بدمج التعديلات بمعدل 7.14 تعديل في كل ساعة، بارتفاع من 6.71 تعديل بحسب تقرير العام الماضي. كما تحتوي نواة لينوكس الآن على حوالي 17 مليون سطر من الشيفرة في زيادة مليوني سطر عن العام الماضي.

المصدر : البوابة العربية للاخبار التقنية

أين يتم تخزين البيانات الموجودة على مختلف مواقع جوجل ؟

mesh3ady.com_00_google_datacenter5هل سالت نفسك يوما عن كمية المعلومات المخزنة على موقع جوجل ؟ و اين توجد الاجهزة اللى تستطيع تحمل هذا الكم الهائل من المعلومات؟
العديد منا قد يتساءل يوما أين يتم تخزين هذا الكم الهائل من البيانات التي توجد على مختلف الخدمات التي تقدمها الشركة العملاقة Google ؟ والجواب في هذه الصور التي من الممكن وصفها بالخيالية, وممكن أن تراها لأول مرة

1google-data-center2google-datacenter13google-datacenter 64google-datacenter 85google-datacenter

المصدر : مدونة عالم الحاسوب

اصدارات “جيلي بين” الأكثر استخداماً على أجهزة “أندرويد”

mesh3ady.com_jellybean_4-3كشفت شركة “جوجل” أن اصدارات “جيلي بين” من نظام التشغيل “أندرويد” تستحوذ على الحصة الأكبر من الاستخدام على الأجهزة الذكية.
وأوضحت الشركة عبر موقع “أندرويد” الرسمي، أن نسبة استخدام إصدارات “جيلي بين” سواء 4.1.x أو 4.2.x تقدر بنحو 45.1% من إجمالي نسب استخدام الإصدارات المختلفة لنظام التشغيل الذي تطوره “جوجل”.
وتأتي اصدارات “جنجر بريد” من الإصدار أندرويد 2.3.3 إلى 2.3.7 في المرتبة الثانية من حيث نسبة الاستخدام بنحو 30.7%، تليها اصدارات “ايس كريم ساندويتش” بنسبة 21.7%.
وتبلغ نسبة استخدام الاصدار 2.2 ذو الاسم الرمزي “فوريو” نحو 2.4، فيما يعد الاصدار 3.2 ذو الاسم الرمزي “هوني كومب” أقل اصدارات نظام “أندرويد” استخداماً بنسبة 0.1% فقط.
وجمعت “جوجل” نسب الاستخدام تلك من الأجهزة التي تستخدم تطبيق متجر “جوجل بلاي” الذي يدعم اصدارات “أندرويد” بداية من الاصدار 2.2.
وتستعد “جوجل” لإطلاق اصدار جديد من اصدارات “أندرويد” تحت اسم “كيت كات”، وهو الاسم الذي اختارته الشركة وفق اتفاقية مع شركة “نستله” المالكة لحقوق اسم الشيكولاته الشهيرة.
يذكر أن “جوجل” اعتادت على إطلاق اسماء حلويات على الاصدارات المختلفة لنظام “أندرويد”، وذلك بداية من الإصدار الأول “دونات” والذي لا يدعمه التطبيق الحديث لمتجر “جوجل بلاي”.

المصدر : البوابة العربية للاخبار التقنية