تحليل دم لقياس الميول الانتحارية

mesh3ady.com_Syringe-with-bloodتمكن مجموعة من العلماء الأمريكيين من تطوير تحليل دم جديد يمكنه قياس مستويات عدد من البروتينات، والتي يعد ارتفاعها أحد المؤشرات الأولية لإقدام الشخص على الانتحار.
تحليل الدم المطوّر يمكن أن يصبح وسيلة للكشف المبكر عن الانتحار، وقياس الميول الانتحارية بين الأشخاص الذين يعانون من هذه النزعات المرضية.
وأشارت نتائج الأبحاث الأولية إلى فاعلية ودقة هذا التحليل، والذي سيسهم بصورة كبيرة في خفض معدلات الانتحار، وخصوصا بين الشباب وكبار السن وكذلك المرضى النفسيين.
وسيساعد تحليل الدم الجديد الأطباء النفسيين في قياس مخاطر الانتحار بين المرضى النفسيين، وخصوصا من يعانون من اضطراب ثنائي القطب، وهو أحد الأمراض النفسية التي تتميز بتناوب فترات من الكآبة مع فترات من الابتهاج غير الطبيعي.
المصدر : بص و طل

Advertisements